العودة   منتدى المزيونة النسائي > الاسرة و الطفل و الحياة الزوجية > عالم الطفل و الاسرة

عالم الطفل و الاسرة عالم الطفل , عالم الاطفال , تربية الاطفال , العاب الاطفال , دنيا الاطفال , اسماء الاطفال , تربية الطفل , غذاء الطفل , صحة الطفل , مواضيع اسرية


جديد مواضيع قسم عالم الطفل و الاسرة
المواضيع المتشابهه
الموضوع
الاسماء التي تبدأ بحرف ل،اسماء بنات واولاد بحرف اللام،معانيها
اسماء بنات جديدة تبدأ بحرف اللام مع معانيها , اسماء بنات ومعانيها 2010
اسماء بنات بحرف الكاف , اسماء مواليد بحرف الكاف و معانيها 2010جديدة
اسماء جديدة بحرف القاف , اسماء للبنات بحرف القاف مع معانيها
اسماء بنات بحرف الكاف , اسماء مواليد بحرف الكاف و معانيها

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-04-2010, 08:07 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
halm
الادارة






halm غير متواجد حالياً

 

افتراضي اسماء مواليد بحرف العين،اسماء بنات،اسماءاولاد،معانيها


اسماء مواليد بحرف العين،اسماء بنات،اسماءاولاد،معانيهااسماء مواليد بحرف العين،اسماء بنات،اسماءاولاد،معانيها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاسماء التي تبدأ بحرف ع

1. عائدة
العائدة: التي تعود المرضى، وتقضي حقهم والعائدة المعروف، والصلة يقال ما أكثر عائدة فلان على قومه

2. عائذ
من عاذَ يعُوذُ عَوْذاً فهو عائذ: أي لجأ الى الشيء وأطاف به، ومنه قولهم: أعوذ بالله من كذا أي أفزع اليه، فالله مُعيذ وأنا مُعَاذ، وبه سمي الرجل (معاذا)

3. عائشة
عائشة تعيش حياتها، ولها وجود والعائشة ذات الحالة الحسنة، وفي عالم الأسماء نجد أم المؤمنين عائشة معلمة الأجيال، وعيوش أو عيوشة تدليل عائشة ويحمل الاسم مشاعر طيبة متفائلة بعيش هنئ

4. عابد
فاعل من العبادة وهي الطاعة والانقياد والخضوع والذل لله، وفي ذلك كله عزة، والعابد: الموحد، والعبادة: الخضوع للإله على وجه التعظيم

5. عابدة
العابدة: الموحدة، وفي العبادة خضوع لله الخالق على وجه التعظيم أما العابدية فهي تنتمي وتنتسب إلى من كان عابدا

6. عاتكة
العاتكة من تكثر من الطيب حتى تحمر بشرتها والعاتكة: الكريمة، والعاتكة الخالصة من الألوان والأشياء فهي شديدة الحمرة، والعواتك اللاتي ولدنه اثنتا عشرة منهن ثلاثة من سليم وثنتان من قريش

7. عادل
العادل خلاف الجائر، وبالعدل تعمر الدنيا وتأمن الرعية، والعدل أساس الملك، والعدل: الانصاف

8. عادلة
من كانت عادلة فانها تقف إلى جانب الحق وتؤيده وتنصف المظلومين بعدلها والعدل أساس الملك ومن كانت عادلة يطمأن إليها ويعتمد عليها

9. عارف
العارف من يدبر أمر القوم ويقوم بسياستهم، وكذلك عريف

10. عارفة
العارفة: العالمة بالشئ، وفرق بين من يعرف ومن لايعرف، والعارفة الاحسان، وعندما يسمونها عريفة فإنهم يريدون إنها عالمة، بالشئ قيمة، بالأمر، سيدة فى قومها

11. عاسلة
العاسلة: ذات العسل ومستخرجة العسل من موضعه أما عسول فهي ذات العمل الصالح ومن تهتز لينا

12. عاصم
منْ عَصَمْتُ الرجل أعصمه عَصْما إذا وقيته من شيء يخافه، وعاصم الوعاء: وكاؤه، وقد سمت العرب عاصماً وعصيما وعصيمة وعصاما، وينسب اليه فيقال: عصامي وهو ضد العظامي، فالعصامي من سَادَ بشرف نفسه، أما العظامي فهو من ساد بشرف آبائه، وعصام حاجب النعمان الذي قال فيه النابغة: نفس عصام سودت عصاما

13. عاصمة
عاصمة: نفسها ومن حولها من الوقوع فى الشر والمفاتن والعاصمة: قاعدة القطر أو الاقليم أما عصام فهي عروة الوعاء التى يعلق بها أوالعاصم - أيضا - حبل تشد به القربة وتحمل وعصام هو الذي سودته نفسه واعتمد على نفسه، من كان مثله فهو عصامي لاعظامي وعصمة: حفظ ووقاية ومنعة وهي عصمت غير ان الاتراك فتحوا تاءها والعصمة: ملكة إلهية تمنع من فعل المعصية، والميل إليها مع القدرة عليها، والعصمة: رباط الزوجية والعصمة: السوار فى المعصم أما عصماء فهي البيضاء وسط السواد أو الحمرة، وهى مؤنث أعصم وهو ما كان فى ذراعية أو احداهما بياض وسائره أسود أو أحمر

14. عاطرة
العاطرة: طيبة الريح إن لم تتعطر أما عطر فهو كل ما يتطيب به وله رائحة ذكية وجمع عطر عطور وهو اسم يوحي بالانسجام والارتياح والانتعاش إنها ليست عطرا واحدا ولكنها مجموعة عطور

15. عاطف
اسم يوحي بالحنو والرحمة والإشفاق، وفي العطف جَمْع بين المعطوف والمعطوف عليه، واذا عطف الله قلب السلطان على رعيته جعله عاطفا رحيما

16. عاطفة
عاطفة: تعطف على من حولها بكل ما فيها من حنان، والعاطفة القرابة، والعاطفة: الشفقة، والعاطفة استعداد نفسي ينزع بصاحبه إلى الشعور بانفعالات معينة، والقيام بسلوك خاص حول فكرة أو شئ والجمع: عواطف، والعطوف من النساء المحبة لزوجها كثيرة العطف أما العطيف فهى الهينة اللينة المطواع

17. عاقلة
العاقلة: المدركة، وعاقلة الرجل عصبته، وهم القرابة من جهة الأب ومن تعقل لسانها فهي عاقلة أما عقيلة فهي الزوجة الكريمة، والسيدة المصونة ذات الخدر

18. عاكفة
من كانت عاكفة على العبادة فى المسجد فهي تقيم فيه على نية العبادة، ومن كانت عاكفة على العمل فهي مقبلة عليه متفرغة له مقبلة عليه غير منصرفة عنه

19. عالمة
عالمة مدركة، وهل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون والعالمة من لديها نور قذفه الله فى قلبها والعالمة من تدرك حقائق الأشياء أما علامة فهي كثيرة العلم أما علم فالعلم الجبل، ويقال أشهر من نار على علم والعلم: الراية والراية موضع التكريم والاعزاز

20. عالية
العالية من كل شئ أرفعه، وفى العلاء رفعة وشرف (وعلوة): علو علياء تطل على الناس من فوق وتعلوهم وكأنها سماء، وأما علية وعليا فتدليل لكلمة عليا وتصغير أما علية فهي المرتفعة، والصلبة القوية، والرفيعة القدر أما عليا فهي مؤنث الأعلى أما علا فجمع العليا والعلا،: الرفعة والشرف، وأم العلاء أم الرفعة والشرف

21. عامر
يعيش زمانا طويلا وهو اسم يحمل مشاعر الامل في ان يبقيه الله ويطيل عمره

22. عامرة
تعمر ولا تخرب، وعامرة بالايمان والخلق الفاضل والأرض والعامرة هي الصالحة للزرع والانبات خلاف الغامرة أما عمرة فهي الثمرة الجيدة، وكل شئ على الرأس من عمامة وقلنسوة ونحوها والفاصلة بين حبات العقد

23. عاملة
هناك عاملة، وهناك خاملة، وفرق بين العاملة والخاملة والعمل شرف، والحياة أمل وعمل، والايمان قول وعمل ولا خير في قول بلا عمل، والعاملة العامل من الرمح

24. عانية
عانية: مؤنث العاني وهو الأسير والنساء عوان عند الرجال والعانية التي تعني ما تقول والعانية من تعتنى بالأشياء وتعطيها من اهتمامها وعنايتها، والعانية من تعايش التجارب وتعانيها

25. عاهدة
تتعاهد الأمور وتحافظ على العهد

26. عباس
العباس: الأسد الذي تهرب منه الاسود، والعبوس: ضد البشر، والبطل يكون عباسا إذا اشتد الوغى، وتلك فضيلة محمودة، وقد سمت العرب عباسا وعابسا

27. عباسة
العباس: الأسد الذي تهرب منه الأسود والعابسة: التي تجمع جلد ما بين عينيها وجلد جبهتها وتتجهم ولعلها تعبس اذا اشتد الوغى

28. عبد الآخر
مَنْ كان عبداً للآخر فهو عبد للباقي الذي ليس بعده شيء ولا نهاية لآخريته

29. عبد الأحَد
عبد للواحد الذى لا شريك له، والمتفرد بألوهيته والأحد مثله، وأساسه الانفراد والوحدة عن الأصحاب، والواحد والأحد كالرحيم والرحمن

30. عبد الأول
من كان عبداَ للأول فهو عبد للسابق الذي ليس قبله شيء فلا بداية لأوليته

31. عبد البارىء
مَنْ كان عبداً للبارىء عرف ربه الذي يخلق الأشياء بريئة من التفاوت، قد انسجمت وتركبت في اطار يمكنها من العيش والحياة

32. عبد الباسط
مَنْ كان عبداً للرازق حتى لا تبقى فاقة فعليه ان يبسط قلبه للحق ويبسط وجهه للناس

33. عبد الباطن
مَنْ كان عبداً للباطن بلا احتجاب المحتجب عن الأبصار، فليس دونه شىء فعليه أن يحسن باطنه

34. عبد الباعث
مَنْ كان عبداً لباعث الموتى يوم النشور من القبور فعليه ان يعمل لذلك اليوم

35. عبد الباقي
مَنْ كان عبداً للباقي بعد موت جميع الأحياء، الدائم الوجود بلا انتهاء فلا يطرأ عليه الفناء - فعليه ان يعمل لما بعد الموت

36. عبد البديع
عبد لمَنْ أبدع الأشياء على غير مثال سابق لم يقلد غيره في صنعها وابداعها بلا احتذاء أو اقتداء، فهو البديع

37. عبد البر
عبد لمصدر البر والحنان وكل ما يتعاطف به الناس

38. عبد البصير
مَنْ كان عبداً للبصير أدرك أن الله بصير بكل أحواله، يدرك الأبصار، ولا تدركه الأبصار لا شىء يند عن بصره سبحانه وتعالى

39. عبد التواب
عبد لمَنْ ألهم عباده ترك الإثم والندم عليه والاعتذار إلى ربهم عنه، يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار، ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل

40. عبد الجامع
عبد لجامع الناس ليوم لا ريب فيه، وهو يوم الجمع، جمع المكارم والمآثر وكل صفات الكمال والاجلال، فهو الجامع

41. عبد الجبار
عبد لمَنْ يصلح أحوال العباد ويخرجهم مما يضرهم إلى ما ينفعهم، يجبر العظم الكسير، وهو الجبار الذي لا يخرج من قبضته أحد

42. عبد الجليل
عبد لمَنْ كَمُلَت صفاته، صاحب العلو المقرون بالمهابة

43. عبد الحسيب
عبد لمَنْ جمع الشرف والسيادة، هو حسبنا وكافينا، والحسيب: المحاسب على أفعال العباد

44. عبد الحفيظ
عبد لمَنْ يحفظ عباده من المهالك، ويحفظ القرآن من التحريف ويحفظ أولياءه فيعصمهم من الوقوع في الذنوب

45. عبد الحق
عبد لمَنْ يتصف بالقدم والبقاء، ويتعالى على الفناء، لا يزول ولا يحول، يحق الحق ويُبْطلُ الباطلَ

46. عبد الحكيم
عبد للذي لا يقع في فعله عبث، ولا في وحيه عوج، ولا في خلقه تفاوت

47. عبد الحليم
عبد لمَنْ لا يحمله الغضب عن عباده على سرعة الانتقام - سبحانه - مظلة حلمه تشمل الناس جميعا، يسارع بالخير ويبطىء بالعقوبة، والحليم يطول لطفه ويرجى صفحه

48. عبد الحميد
عبد للذي كل أفعاله جديرة بالحمد، فهو الحميد لجلال ذاته، وهو الحميد لعلو صفاته

49. عبد الحي
عبد لمَنْ هو حى باق على الدوام متصف بالحياة الأبدية التي لا بداية لها ولا نهاية، باق أزلاً وأبداً

50. عبد الحَكَم
عبد لأعدل الحاكمين، أمر بالعدل، والعدل أساس الملك وحكم بالسعادة لأهل الإمان والشقاوة لكل فاجر كفار - سبحانه - لا معقب لحكمه

51. عبد الخالق
عبد لمَنْ لا خالق غيره، يبدع الأشياء وينشئها من العدم، فهو الخالق المبدع

52. عبد الخبير
عبد للعالم بما كان وما يكون، سبحانه ذو الخبرة الذي يخبر الشيء بعلمه ويدرك الأمور الخفية

53. عبد الرءوف
عبد لمَنْ يكفل عباده في حدود الطاقة، ويقدم الصفح على المؤخذة ويمسك السماء ان تقع على الأرض فما أعظم رأفته

54. عبد الرازق
عبد للمتكفل بالرزق، والقائم على كل نفس بما يقيمها من قُوتها رزقاً بعد رزق متصلا متسعا، رزق الأشباح والأرواح

55. عبد الرافع
يرفع من تولاه، ويرفع أقدار الذين يُقيمُون الحكم بشريعته، ويرفع كلمته لتكون هي العليا

56. عبد الرحمن
ان الرحمة فوق العدل، والله سبحانه يشمل برحمته المؤمن وغير المؤمن فهو الرحمن رحمن الدنيا ورحيم الآخرة

57. عبد الرحيم
لولا رحمته بنا لكانت حياتنا شقاء في شقاء - سبحانه - رحيم الآخرة لا ينعم برحمته إلا المؤمنون

58. عبد الرزاق
عبد لمَنْ تكفل بالرزق، القائم على كل نفس بما يُقيْمُهَا رزقاً بعد رزق متصلا متسعا، والرزاق: كثير الرزق

59. عبد الرشيد
عبد لمرشد الناس إلى مصالحهم فى معاشهم ومعادهم


60. عبد الرقيب

عبد للحفيظ الذي لا يغفل، والحاضر الذي لا يغيب، والعليم الذي لا تخفى عليه خافية في دقة واحاطة

61. عبد السلام
عبد لمَنْ كل سلام في الكون يُستَمَد منه ويرجع إليه، فهو - سبحانه - السلام ومنه السلام واليه يعود السلام، سلم مما يلحق المخلوقين من تغير أو تأثر أو نقص أو فناء

62. عبد السميع
عبد لمَنْ لا يغيب عن ادراكه مسموع مهما خَفي يسمع السر والنجوى، يسمع حمد الحامدين فيجازيهم، ودعاء الداعين فيجيب دعاءهم، ويسمع دعاء المظلومين فينصفهم

63. عبد الشكور
عبد للمثيب المنعم بالجزاء، يجازي عباده كثير الدرجات على يسير الطاعات، ويعطي في الآخرة نعيما غير محدود على العمل في أيام محدودة معدودة، ومن جازى الجنة بأضعافها يقال: إنه شكر تلك الحسنة ومَنْ أثنى على المحسن يقال: إنه شكره

64. عبد الشهيد
عبد لمَنْ لا يغيب عنه شيء، وكفى بالله شهيدا

65. عبد الصبور
عبد للذي يرى مَنْ عباده القبيح، فلا يسارع بفضيحتهم ويسمع منهم السوء، فلا يعاجل بالعقوبة، يمهل العصاة والمذنبين، فهو الصبور، ينظر ويؤخر ولا يعجل بالعقوبة فهو الصبور

66. عبد الصمد
عبد للسيد المقصود عند كل سؤال

67. عبد الظاهر
عبد للظاهر بلا اقتراب الباطن وبلا احتجاب المستعلى، فليس فوقه شيء

68. عبد العزيز
عبد لمَنْ بلغت قوته حدا يستعصي على من يواجهها ان ينال منها، ومَنْ كان عبداً العزيز فهو في عزة ومنَعَة، ومَنْ اعتز بالله نجا، ومَنْ اعتز بغيره هلك

69. عبد العظيم
عبد لمَنْ لا تُحيط به العقول، صاحب العظمة والكبرياء

70. عبد العَدْل
عبد لمَنْ ينصف الناس منْ أنفسهم ومنْ غيرهم، لا عدل إلا هو، ولا راد لقضائه، ولا مُعَقب لحُكْمه

71. عبد العَفُو
عبد لمَنْ يصفح عمن أساء والعَفْو أحب اليه من القصَاص، يعفو عن السيئات مع كمال قدرته على المؤخذة، ويعفو عن الجانين مع قدرته على الانتقام

72. عبد العَليم
عبد لمَنْ أحاط بكل شيء علما عليم بجميع الأشياء ظاهرها وباطنها ودقيقها وجليلها

73. عبد العَليّ
مَنْ كان عبدا للعلي فعليه أن يدرك ان ربه هو القادر على كل شيء والكل تحت قدرته وقهره، وأنه لا يساويه شيء في الشرف والمجد والعزة، وأنه بلغ الغاية فى عُلُو الرتبة علا بذاته وصفاته عن مدارك الخلق وتاهت الألباب في جلاله وعجزت عن وصف كماله

74. عبد الغفار
عبد لمَنْ يدنى العبد ويستره، سبحانه يستر ويعفو، فهو الغَفار وهو الغَفُور

75. عبد الغَفُور
عبد لمَنْ يغفر الذنب ويعفو عن السيئات شاملة كاملة، فهو واسع المغفرة وهو الغفور

76. عبد الغَني
عبد لمَنْ لا تنفد خزائنه، يستغني عن الناس ولا يستغني عنه الناس، سبحانه هو الغني ونحن الفقراء

77. عبد الفَتاح
عبد لمَنْ يفتح كل مُغلَق بهدايته، ويكشف كل مُشْكل بفضل عنايته، سبحانه يفتح على عباده أسرار الكون والحياة، ومغاليق العلوم والفنون، فيبتكرون ويخترعون ويبدعون، لا يغلق باب الرحمة بالعصيان، ولا يسد باب النعيم بالكفران

78. عبد القوي
عبد لمَنْ لا يُعجزُه شيء في السموات والارض

79. عبد القَادر
عبد لمَنْ يجمع العظام ويُسوي البنان - سبحانه - لا يُعجزه شيء في الارض ولا في السماء، أفعاله للعيون ظاهرة وذلك لا يكون إلا ممن له قدرة قادرة

80. عبد القَاهر
عبد للقاهر فوق عباده، يُقهر الطغاة ويُذل الجبابرة

81. عبد القَهَار
عبد لمَنْ يُقهر الطغاة ويُذل الجبارة ويهينهم بالهزائم والنكبات، لا شيء في العالم إلا وهو آخذ بناصيته ومُسَخر له وتحت قدرته وقهره، لانه هو القهار

82. عبد القَيُوم
عبد لمَنُ لا تقوم الأشياء الا به، ولو سلبها وجودها لتلاشت، فتيار الوجود يجيئها مددا بعد مدد من الحي القيوم، فمنه الإيجاد والإمداد جميعا، سبحانه هو القائم بنفسه والمقيم لغيره، فهو القيوم الذي أعطى كل شيء خلقه ثم هدى

83. عبد القُدُوس
عبد للمُنَزه عن كل صفة تنطبق على الخلق، فهو - سبحانه - أعظم من كل صفات الكمال الانساني وفوقها، والقدوس الطاهر المنزه عن النقائص

84. عبد الكبير
عبد للحق، الباقي على الدوام، الذي اكتملت ذاته وصفاته، لا أول لوجوده ولا نهاية لبقائه، ووجودي ووجودك منه

85. عبد الكريم
عبد لمَنْ اكتملت ذاته وصفاته، فلا أول لوجوده ولا نهاية لبقائه - سبحانه - كمل احسانه وانعامه، تبرع بالاحسان من غير سؤال يغفر الذنوب ويستر العيوب

86. عبد اللطيف
عبد لمَنْ يلطُف بعبادة من حيث لا يعلمون، ويهيىء مصالحهم من حيث لا يحتسبون، يعلم دقيق المصالح وغوامضها ثم يوصلها لاصحابها في رفق دون عنف - سبحانه - يعلم خفايا الامور ودقائقها لطفت افعاله وحسنت يكشف الضر عن عباده، ويوصل الخير إليهم من حيث يخفى عليهم

87. عبد الله
أسرع أسماء الله التسعة والتسعين الى الالسنة (اسم الله) وذلك يدل على الذات الجامعة لكل الصفات، فكل صفات الجمال والكمال تشع من هذا الاسم الشريف، فهو الاسم الخاص به - سبحانه - اما بقية الاسماء فكل اسم منها يدل على صفة واحدة

88. عبد المبدئ
عبد لخالق الأشياء لأول مرة

89. عبد المتين
عبد لمَنْ لا يلحق قدرته إعياء

90. عبد المجيب
عبد لمَنْ يستجيب للذين آمنوا وعملوا الصالحات ويزيدهم من فضله، مجيب الدعاء والرجاء ممن قصده

91. عبد المجيد
عبد لمَنْ شرفت ذاته مع جمال صفاته وحسنها، فالمجد تمام الشرف، والله - سبحانه - أهل الثناء والمجد، وأمجاد الألوهية تعنو لها الخلائق كافة

92. عبد المحصي
عبد لمَنْ في سجلاته إحصاء لكل شيء (وَكُلُ صَغير وَكَبير مُسْتَطَرُ)

93. عبد المنعم
المنعم: المتنعّم المتفضل على عباده

94. عبد المَاجد
الماجد والمجيد صنوان: أصلهما المجد وفعلهما الجود، وإذا كان الواجد هو الغني فان الماجد هو المغني - سبحانه - واسع الرحمة كثير الجود عظيم الاحسان

95. عبد المَانع
عبد لمَنْ يحمي أولياءه، ويدفع عنهم وينصرهم، لا مانع لما أعطى ولا معطي لما مَنَع، فهو المانع، يرد عنا كثيرا من أسباب الموت والهلاك، فهو المانع

96. عبد المَلك
عبد لمالك الملك ومالك يوم الدين، وكل شيء خلقه وعبده، لا شريك له

97. عبد المَلك
عبد لمَلك الناس، بيده ملكوت السموات والأرض، فهو ملك الملوك، وهو الملك الحق

98. عبد المُؤْمن
عبد لمَنْ يأمن الخلق جانبه، فهو مصدر أمن وأمان، صدق وعده، وآمن عباده من خوف، وفي حمى أمنه نعيش في مأمن من عذابه، لقد صدق رسله فهو المؤمن، وشهد لنفسه بالوحدانية فهو المؤمن

99. عبد المُتَعَال
عبد للمنزه عن أوصاف الخلق وعما لا يليق بكماله، لقد استعلى على كل شيء بقدرته وكمالاته فهو المتعال - سبحانه وتعالى - عما يقولون علوا كبيرا

100. عبد المُحْيي
عبد لمَنْ يُحيي الأجسام بإيجاد الأرواح فيها، لا محيي غيره، خلق الموت والحياة، واخضع لها الكائنات، أما هو فإنه (المحيي)

101. عبد المُصَور
عبد لمَنْ صَورنا في الأرحام كيف يشاء، يخلق الأشياء ويُقدر مقاديرها ويبرئها ويصورها على حسب الحكمة والمصلحة جل جلاله

102. عبد المُعز
عبد لمَنْ يُعز من يشاء ويُذل من يشاء، أعز أهل الاسلام وأذل أهل الكفر

103. عبد المُعيد
عبد للذي يَرُد إلى الأشياء وجودها بعد إفنائها (كَمَا بَدَأْنَا أَولَ خَلْق نُعيدُه)

104. عبد المُغْني
عبد لواهب الغنى المادي والنفسي

105. عبد المُقيت
عبد للرازق المانح ما نكتفي به في صلاح أبداننا وعقولنا من قوت وغذاء، يسمع النجوى فيُجيب، ويعلم البلوى فيكشف ويستجيب

106. عبد المُقَتدر
عبد لمَنْ الخَلْق جميعا تحت قدرته، فلا يمتنع عليه شيء، ولا يحتجز عنه بمنعة وقوة

107. عبد المُقَدم
عبد لمَنْ يرتب الأشياء والأشخاص وفق مشيئته وحكمته، يقدم مَنْ يشاء بقدرته وعلمه وحكمته، يقرب ويبعد وفي التقريب تقديم وفى الابعاد تأخير

108. عبد المُقْسط
عبد للعادل الذي ينصف المظلومين من الظالمين انصافا بلغ حد الكمال غاية العدل والانصاف

109. عبد المُنْتَقم
عبد لمَنْ هو بالمرصاد للمجرمين، يقمع غرورهم ويؤدبهم على طغواهم - سبحانه - يُمهل ولا يُهمل، عزيز ذو انتقام

110. عبد المُهين
عبد للقريب المسيطر على كل شىء، الحافظ له

111. عبد النافع
عبد للقادر على نفع مَنْ يشاء وَضَر مَنْ يشاء، ما نراه من سرور وحزن، ونعمة ونقمة، ونصر وهزيمة فمن الله وحده، يختبر عباده بالأضداد فهو النافع الضار

112. عبد النُور
عبد لمَنْ يُبصرُ بنوره ذوي العماية، ويُرشدُ بهداه ذوي الغواية، وهو فالق الإصباح ومضيء الآفاق، والله نور السموات والأرض

113. عبد الهَادي
عبد المُنقذ من الحيرة، ومثبت المؤمنين على الحق

114. عبد الواجد
عبد لمالك السموات والارض، أملاكه لا تُعد ولا تُحصى، لديه كل شيء فهو الغني الواجد، وغيره مهما وجد فهو فاقد لأشياء بعيدة المنال، أما الواجد الحق فهو الله سبحانه وتعالى

115. عبد الوَاحد
عبد لمنقطع القرين الذي لا شريك له ولا ند ولا ضد، تفرد بالعطاء، فهو واحد، وليس له كُفُوا أحد، فهو واحد

116. عبد الوَارث
عبد لمَنْ يؤول إليه الوجود، ويرث الأرض ومَنْ عليها، ترجع إليه الأملاك بعد فناء الملاك (وَلله ميرَاثُ السمَوَات والأرْض)

117. عبد الوَاسع
عبد لمَنْ وسَعَت رحمته كل شىء، ووسع غناه كل فقير

118. عبد الوَالي
عبد لمَنْ له الولاية الحقة، المالك للأشياء المتولي لها، المتصرف فيها بمشيئته وحكمته، ينفُذ فيها أمره، ويجري عليها حكمه لا ينازعه أحد

119. عبد الوَدُود
عبد للذي يتقرب إلى عباده بالنعمة والتجاوز مع غناه عنهم وحاجتهم اليه

120. عفراء

أرض بيضاء لم توطأ، و- من ليالي الشهر: ثلاثة عشر، (و- عفراء: اسم حصن بفلسطين قرب بيت المقدس "انظر ملحق المواضع")، و- الظبي: خالط بياضة حُمر فصار لونه كالعفر، (و- اسم أكاديمية تربوية سعودية: عفراء القين).

قال الشاعر:

فويلي على " عفراء " ويلًا كأنه
على النحر والأحشاء حد سنانِ

"فعفراء" أصفى الناس عندي مودة
"وعفراء" عندي المُعْرض المتواني (عروة بن حزام)







 

 







   رد مع اقتباس

إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


مجلة منتديات السوق الالكتروني المزيونة خياطة بوابة المسافر عروس العناية بالشعر العناية بالبشرة فساتين 2015 طبخ ديكور 2015 الحياة الزوجية مكياج 2015 الكروشية ريجيم سريع عالم الطفل تفسير الاحلام
الساعة الآن 03:31 AM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.0 PL2 Designed By Tknoo