من الخطأ الاعتقاد أن دم الأم هو نفسه دم الجنين فدم الجنين منفصل عن دم الأم وهنا يأتي السؤال كيف يتغذى الجنين إذاً؟
في المقال السابق تحدثنا عن تكون ما يسمى بالمشيمة وهي ارتباط الجنين الأولي ببطانة الرحم حيث تتكون طبقة تصل ما بين الجنين وبين رحم الأم تتطور المشيمة مع نمو الجنين مكونة الكثير من الأوعية الدموية من الأم والأوعية الدموية من الجنين حيث يفصل بينها فاصل بسيط جداً يسمح بأن يتبادل الطرفان مكونات دميهما بحيث يتم ترشيح الغذاء والأكسجين من دم الأم إلى دم الجنين بينما يطرح الجنين ثاني أكسيد الكربون وفضلات خلايا الجسم في دم الأم علماً بأن الغذاء والأكسجين ينتقل من المشيمة إلى جسم الطفل بواسطة أنبوبة تسمى الحبل السري المتصلة بالجنين بمنطقة البطن.

(الجنين)
المرحلة الأولى من الحمل (الثلاثة الأشهر الأولى ):
*في الشهر الأول يكون الجنين صغير جداً بحيث يكون قطر الاقحة (جنين أولي )في الأسبوع الثالث ما يقارب من 6 ملم ويسمى علقة وفي نهاية الأسبوع الرابع يسمى مضغة ويكون طوله ما يقارب 8 ملم ، كما يكون الجنين محاط بغشاء شفاف يحوي على سائل يسبح به الجنين بحيث يمتص الصدمات ويحمى الجنين.

*في الشهر الثاني يصل طول الجنين في نهايته إلى 2.5 سم ويبدأ في أتخاذ هيئة إنسان ويكون الجهاز الدموي والهضمي قد بدأ في النمو والتكون ويأخذ القلب في التطور .

* الشهر الثالث يبدأ الجنين في الأستجابة للنشاط بحيث يتحرك رأسة ويديه وقدمية حركة بسيطة (لا تشعر بها كثير من النساء) ويكون وزنه في نهاية الأسبوع (12) ما يقارب من 140 غرام . كما يصل طوله إلى 4سم وأغلب الآجهزة الحيوية داخل جسمه قد تكونت وإن كان أكثرها لم يبدأ عمله بعد .

(الأم )
تعاني (بعض) النساء من بعض أعراض الحمل في هذه المرحلة ومنها :
1- غثيان الصبح .
2-اشتهاء أنواع معينة من الطعام .
3-الإجهاد.
4- ضيق في التنفس(الإحساس أحياناً لأخذ نفس عميق).
5- الإمساك.
6- الدوار.
7- تكرار البول.
ملاحظة :هذه المرحلة مهمة لنمو وتشكل الجنين يجب عدم أخذ اي دواء إلا بوصفة طبية كذلك الابتعاد عن المواد الكيميائية التي تدخل في كثير من الأغذية المصنعه